الرئيس التونسي يستقبل وزير الدفاع الأمريكي

أكد وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر على أهمية تعزيز العلاقات التي تربط واشنطن وتونس في كافة المجالات .

ووصل إسبر إلى تونس، الأربعاء، في مستهل جولة مغاربية يؤكد خلالها التزام الولايات المتحدة بأمن المنطقة ويناقش سبل تعزيز التعاون ضد التنظيمات المتطرفة.

واستهل إسبر زيارته الأولى للمنطقة من تونس، حيث وقع اتفاقاً للتعاون العسكري لمدة 10 سنوات، وهو اتفاق يعد امتدادا لخارطة طريق رسمتها واشنطن منذ عام 2015 لدعم الجيش التونسي بالتدريبات والعتاد لمكافحة الإرهاب

وبحث الوزير الأميركي مع الرئيس التونسي قيس سعيد، أيضا سبل تعزيز العلاقات بين البلدين في المجال العسكري والأمني.

وخلال استقباله إسبر، أكد الرئيس التونسي أهمية التعاون بين بلاده وواشنطن في مواجهة التحديات المشتركة، وفي مقدمتها الإرهاب.

المحطة الثانية للوزير الأميركي، تأخذه إلى الجزائر العاصمة، في زيارة هي الأولى منذ نحو 15 عاما لأكبر مسؤول في البنتاغون، حيث سيُجري محادثات مع الرئيس، عبدالمجيد تبون.

ومن المنتظر أن ينهي الوزير الأميركي جولته المغاربية، الجمعة، في الرباط.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك