الجزائر وكوريا الجنوبية سيكثفان علاقاتهما خلال 2020

السفير لي أون يونغ يؤكد

اكد سفير كوريا الجنوبية بالجزائر لي اون يونغ أن سنة 2020 المصادفة لإحياء الذكرى ال30 لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين الجزائر و كوريا الجنوبية, ستكون مناسبة لتكثيف العلاقات الثنائية لا سيما على الصعيد السياسي و الاقتصادي و الثقافي

و صرح لي خلال ملتقى حول “سياسة التخطيط الحضري-الاقليمي” ان احياء الذكرى ال30 لإقامة العلاقات الدبلوماسية ستكون فرصة هامة لبلدينا من اجل توطيد علاقاتهما, من خلال العديد من الاجتماعات السياسية و الاقتصادية و الثقافية و لكن هذا سيكون قبل كل شيء, فرصة اضافية لمزيد من المبادلات مع الجزائريين و في هذا السياق أشار السفير الى أنه منذ اقامة العلاقات الدبلوماسية سنة 1990, تعتبر الجزائر شريكا مفضلا لكوريا في القارة الافريقية, بما انها البلد الافريقي الوحيد الذي اقامت معه كوريا شراكة استراتيجيةو اشار السفير الى امكانيات التعاون الكبيرة بين كوريا و الجزائرمذكرا بان المؤسسات الكورية تكثف التبادلات الاقتصادية مع الجزائر في مختلف المجالات لا سيما بناء المحطات الكهربائية و الإلكترونيك و صناعة السيارات و صناعة انظمة الاعلام

 و تطرق أيضا الى مختلف برامج التعاون الرامية الى تعزيز قدرات الموارد البشرية على غرار “كويسا” و “جي كا أس“.   كما عبر عن قناعته بان تحريك التبادلات الانسانية و الثقافية سيساهم في تحسين التفاهم المتبادل, كأساس متين لتنمية مستدامة للعلاقات الثنائية و ابرز من جهة اخرى استراتيجية المدن الذكية التي تم وضعها و التي تعتبر في قلب سياسة السكن و الرفاه و النقل و الثورة الصناعية الرابعة في كوريا

باية ع 

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك