الجزائر تواصل الانتصارات وتقترب من نهائيات الكاميرون

ج.ن

تمكن منتخب الجزائر من كسر عقدة لازمته 31 عامًا أمام زيمبابوي، بعدما فاز (3-1)، مساء اليوم الخميس، على ملعب 5 جويلية، ضمن الجولة الثالثة من التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس أمم أفريقيا، وسجل أهداف المحاربين كل من بغداد بونجاح (31) وسفيان فيغولي (43) ورياض محرز (67)، فيما وقع تينوتيندا كاديويري على هدف زيمبابوي الوحيد في الدقيقة 80.

ورفع المنتخب الجزائري، رصيده بهذا الفوز إلى 9 نقاط، في صدارة المجموعة الثامنة، بينما تجمد رصيد زيمبابوي عند النقطة 4 في المركز الثاني

عبّد المنتخب الوطني الجزائري لكرة القدم مساء الخميس، الطريق المُؤدّي إلى الكاميرون مسرح نهائيات كأس أمم إفريقيا عام 2022.

ووجد زملاء القائد والجناح رياض محرز صعوبات في اختراق الجبهة الخلفية لِمنتخب زيمبابوي، الذي حصّن منطقته الدفاعية جيّدا، مع شنّ هجومات مُرتدّة.

وساهم هدف بونجاح ثم فيغولي في تحرير عناصر بلماضي، والمُضي قدما نحو حصد غلّة الفوز، الذي جعل المنتخب الوطني يقترب كثيرا من التأهّل، للدّفاع عن لقبه الإفريقي في الكاميرون.

وارتدى لاعبو المنتخب الوطني لباسا جديدا من تصميم شركة “أديداس”، مع تسجيل أيضا عودة متوسط الميدان الهجومي آدم الوناس والمدافع جمال بلعمري إلى المنافسة، حيث دخلا أرضية الميدان بديلَين في منتصف الشوط الثاني. عِلما أن الأوّل غائب عن النّخبة الوطنية منذ نهائيات “كان” مصر 2019، والأخير منذ مواجهة بوتسوانا في نوفمبر من العام ذاته.

فضلا عن ذلك، خاض المهاجم كريم عريبي (26 سنة) من نادي نيم، ومتوسط الميدان الهجومي مهدي زرقان (21 سنة) من فريق بوردو الفرنسيَين، أوّل مباراة دولية لهما مع المنتخب الوطني الجزائري، حيث دخلا أرضية الميدان بديلَين في ربع ساعة الأخير.

وفي مباراة أخرى عن الفوج الثّامن ذاته لُعبت أيضا مساء الخميس، فازت زامبيا بِنتيجة (2-1) على الضيف منتخب بوتسوانا.

وعليه بات جدول الترتيب بعد الجولة الثالثة، مُشكّلا كمايلي:

1- الجزائر 9 ن

2- زيمبابوي 4 ن

3- زامبيا 3 ن

4- بوتسوانا 1 ن

وفي الجولة الرّابعة بِتاريخ الإثنين المقبل، يلعب المنتخب الوطني الجزائري خارج القواعد مع زيمبابوي، وتستضيف بوتسوانا منتخب زامبيا.

وبعد ستّ جولات في التصفيات، يتأهّل الرّائد والوصيف إلى نهائيات كأس أمم إفريقيا بِالكاميرون، عام 2022.

وواصل محاربى الصحراء سلسلة اللا هزيمة التي تحققت خلال الفترة الأخيرة، حيث حافظ منتخب الجزائر على سجله خاليًا من الهزائم آخر 21 مباراة في جميع البطولات، نجح خلالها في تحقيق الفوز خلال 16 مباراة فيما تعادل في 5 مباريات.

وتعود الهزيمة الأخيرة التي تلقتها كتيبة المدرب الجزائرى جمال بلماضى، إلى ما يزيد على عامين وتحديدًا أمام منتخب بنين في التصفيات السابقة المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية.

وبدأ المنتخب الجزائرى سلسلة اللا هزيمة في 18 نوفمبر من عام 2018 بفوز كاسح على نظيره منتخب توجو بأربعة أهداف مقابل هدفين، وصولا للتعادل الإيجابى 2-2 أمام نظيره المكسيكى في أكتوبر الماضى.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك