الجزائر تدعو نواكشوط للتنسيق الأمني

خلال استقبال رئيس أركان الجيش الموريتاني

ق.و/وكالات

دعت الجزائر أمس الأربعاء، موريتانيا إلى تعزيز التنسيق والتعاون العسكري لمواجهة التحديات الأمنية في المنطقة جاء ذلك خلال استقبال رئيس أركان الجيش الفريق سعيد شنقريحة، نظيره الموريتاني الفريق محمد بمبا مقيت، الذي وصل البلاد أول أمس الثلاثاء، في زيارة تستمر ثلاثة أيام، ونقل البيان عن شنقريحة تأكيده، خلال اللقاء، رغبة بلاده في العمل على تعزيز العلاقات الثنائية العسكرية التي تربط الجزائر وموريتانيا، من أجل مواجهة مختلف التحديات الأمنية التي تهدد المنطقة.

واقترح “الاستفادة بشكل أكبر من آليات التعاون الأمني المتاحة، لا سيما لجنة الأركان العملياتية المشتركة بحيث يتمحور التعاون حول تبادل المعلومات وتنسيق الأعمال على جانبي الحدود المشتركة للدول الأعضاء”من جانبه، أشاد مقيت “بعمق العلاقات التاريخية بين البلدين الشقيقين”، مقدما شكره للجزائر على كل أشكال الدعم الذي تقدمه لموريتانيا شعبا وجيشا”، وفق البيان ذاته ،وتنسق جيوش الجزائر ،وموريتانيا ،ومالي والنيجر في جهود مكافحة الإرهاب ،والجريمة المنظمة بالمنطقة، في إطار لجنة الأركان العملياتية المشتركة التي تم تأسيسها عام 2010.

لكن هذه اللجنة تراجع نشاطها في السنوات الأخيرة بعد إنشاء فرنسا تحالفا عسكريا موازيا لمكافحة الإرهاب في الساحل، يضم كافة دول المنطقة ورفضت الجزائر دخول التحالف لأن “مواجهة التهديدات في المنطقة لا يمكن أن توكل لأطراف أجنبية”، بحسب تصريحات رسمية.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك