الجزائر.. المضاربة سبب التذبذب في أكياس الحليب

نفى تقليص حجم البودرة المستوردة

دخلت وزارة الفلاحة مرحلة التنفيذ بعد توالي التهديدات في حق الملبنات، والتي تجمعت من طرف وزارة التجارة رفقة وزارة الفلاحة، ليعلن عبد القادر بوعزقي، أمس، عن تعليق نشاط 4 ملبنات الأسبوع الجاري بسبب تجاوزات تتعلق بعدم الالتزام بمسار توزيع الحليب، تاركا الحبل على الجرار في حالة ثبوت تجاوزات من طرف ملبنات أخرى.

ونفى بوعزقي، أمس، في تصريح للصحافة على هامش إشرافه على إحتفالية اليوم العالمي للغابات ببني مسوس في العاصمة، التصريحات التي تؤكد تراجع نسبة بودرة الحليب المستوردة، مؤكدا أن مشكل ندرة الحليب ليس له علاقة بنقص في التزويد ببودرة الحليب، بل يكمن في “المضاربة”، مؤكدا بأن التحقيقات فتحت مع الملبنات لكشف المتورطين في المضاربة.

أما بخصوص الأسعار فأكد أن الأسعار ستبقى على حالها، كون الدولة ستواصل دعم هذه المادة الأساسية، وعليه فإن ارتفاع الأسعار غير مطروح، كاشفا بأن الجزائر تنتج ما قدره 4.5 مليار لتر من الحليب، وتخصص له دعم قدره 322 مليار سنتيم.

كما أشار إلى التنسيق بين مصالحه ومصالح وزارة التجارة على وضع ميكانيزمات جديدة لتنظيم سوق الحليب، مبرزا بأنه سيتم العمل على منع بيع الحليب المدعم في المقاهي والمطاعم وضمان استفاد الأسر منه فقط.

سارة بومعزة

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك