التحقيق مع ستة رعايا أفارقة قتلوا رئيس أمن وقائي داخل ورشة بناء المسجد الأعظم

بعدما منعهم من ممارسة الرذيلة داخل الورشة

إستمع أمس  قاضي تحقيق الغرفة الثالثة ، لستة بنائين أفارقة من جنسيات مختلفة حول تورطهم في قضية قتل و مشاجرة حدثت داخل ورشة بناء المسجد الأعظم بالمحمدية و التي راح ضحيتها رئيس أمن وقائي للورشة بعدما حاول منعهم من تسريب مشروبات كحولية وإدخال سيدة داخل الورشة .

مجريات الحادثة تعود ليوم الأحد الفارط حين حاول المشتبه بهم وهم ستة رعايا أفارقة دخول ورشة بناء المسجد الأعظم لمباشرة أشغال البناء وبحوزتهم مشروبات كحولية ورفقتهم فتا في حدود الساعة العاشرة ليلا فحاول عون الأمن منعهم بسبب قداسة المكان ، مما أدى لحدوث مناوشات كلامية تطورت لشجار عنيف بين الرعايا من جهة و رئيس الامن من جهة أخرى اين تعرض خلاله هذا الاخير لإصابات خطيرة أدت لوفاته ، ليتم بذلك تنقل مصالح الأمن لعين المكان و توقيف المشتبه بهم ويتعلق الأمر بستة رعايا أفارقة من جنسيات مختلفة اللذين تم تحويلهم على محكمة الحال لسماع أقوالهم بعدما تبين بأنهم يقيمون بطريقة غير شرعية داخل التراب الوطني ، وهذا في إنتظار ما ستسفر عنه جلسة المحاكمة من تفاصيل أكثر .

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك