البطالة تهدد بلايلي بقرار من الفيفا

ج.ن

تلقى يوسف بلايلي اللاعب الدولي الجزائري صدمة جديدة ستحرمه من العودة إلى صفوف الخضر بعد صدور قرار من قبل لجنة فض المنازعات التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم، في أزمته مع الأهلي السعودي، وكان والد بلايلي قد أعلن الفترة الماضية فسخ عقد اللاعب مع الفريق السعودي، بسبب عدم الحصول على مستحقاته، غير أن الأهلي رفض التفريط في خدماته دون الحصول على مقابل مادي كبير، وبسبب تلك الأزمة، فشل بلايلي في الانتقال إلى أي فريق منذ رحيله عن الأهلي السعودي، في انتظار صدور القرار النهائي من قبل لجنة فض المنازعات بـ”الفيفا”، وعلم من بعض المصادر بأن محامي اللاعب الدولي الجزائري قد مثل أمام لجنة المنازعات في “الفيفا” للفصل في القضية التي يواجه فيها الأهلي السعودي، وقررت لجنة فض المنازعات تأجيل البت في القرار النهائي حتى نهاية شهر نوفمبر المقبل، قرار الاتحاد الدولي لكرة القدم يعني بأن اللاعب لن يكون بمقدوره الانتقال إلى أي فريق قبل نهاية المدة المحددة، ما يعني أنه سيبقى بعيدا عن الملاعب حتى نهاية العام تقريبا، هذا القرار لن يؤثر فقط على مسيرة بلايلي مع الأندية، ولكن سيمتد ذلك التأثير إلى المنتخب الجزائري الذي لن يكون قادرا على الانضمام إلى صفوفه لمدة 5 أشهر على أقل تقدير.

يذكر أن جمال بلماضي انتقد خرجته الإعلامية الأخيرة عدم تعامل لاعبي المنتخب الوطني مع وكلاء محترفين، وكشف عن اتصال هاتفي جرى بينه وبين بلايلي، انتقد خلاله لاعبه بشكل لاذع، وتركز الانتقاد على عامل ابتعاد لاعب الترجي السابق عن التدريبات والمنافسة لأزيد من 6 أشهر رغم استئناف البطولة ودوري أبطال آسيا بالنسبة لفريقه أهلي جدة، مشيرا إلى أن ذلك سيؤثر بشكل كبير على استعداداته البدنية، وهو الذي يعد من ركائز المنتخب الوطني، كما طلب منه التحلي بالسلوك الاحترافي إن أراد إنجاح مسيرته الكروية، خاصة بعد تصريحات مسيري فريقه السعودي، والذين وصفه باللاعب غير المنضبط وغير الجدي.

ولم تكن المغامرة السعودية للنجم الجزائري موفقة، حيث دخل في عدة صراعات مع مدرب وإدارة النادي، قبل أن يرفض العودة للفريق خلال الفترة الحالية، ما جعله محل انتقادات عديدة من قبل الملاحظين والمتابعين، الذين لاموا عليه عدم الاتعاظ من أخطاء الماضي.

من جهة أخرى، وجهت أطراف مقربة من لاعب اتحاد الجزائر السابق، أصابع الاتهام لوالده والذي يعد في نفس الوقت وكيل أعماله، محملة إياه التحول “السلبي” في مشوار بلايلي منذ “كان 2019” بمصر، بعد أن كان ألهم كل اللاعبين في العالم بعد عودته إلى المستوى العالي، وهو الذي عوقب لعامين بسبب حادثة تعاطيه للكوكايين، وتلوم تلك الأطراف والد بلايلي بسعيه وراء الأموال لا غير دون الاكتراث للمشوار الكروي لابنه.

جدير بالذكر أن حفيظ بلايلي والد اللاعب برر عدم عودته لناديه السعودي بإصابته بفيروس كورونا المستجد، قبل أن يعلن اقترابه من الانضمام لصفوف الأهلي المصري، ثم يكشف مرة أخرى نية نجله الاستمرار مع ناديه الحالي، ما يبرز التناقض الكبير في تصريحاته وعدم ثبات مواقفه المتقلبة.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك