الاعلام السياحي في الجزائر واقع و آفاق

ملتقى الوطني بقسم علوم الإعلام و الاتصال بجامعة باتنة1

برمجت الهيئة المنظمة لعقد الملتقى الوطني الموسوم بالاعلام السياحي في الجزائر واقع و آفاق، و الذي ستجري فعالياته بقسم علوم الإعلام و الاتصال بجامعة باتنة1 يومي 24 و 25 فيفري أزيد من 120 مداخلة مقسمة على 7 ورشات بمشاركة 30 جامعة من القطر الجزائري حيث تتضمن إشكالية الملتقى كيفية مساهمة الإعلام السياحي في ترقية الدخل و استغلال الإمكانات و المواقع التي تزخر بها الجزائر.

ومن أجل انجاح هذا الحدث الذي يستقطب جميع المهتمين بقطاع السياحة و الإعلام كان المشرفون على قسم العلوم الإنسانية بجامعة باتنة 1 قد أنهوا كافة الترتيبات التنظيمية لعقد الملتقى الوطني حول ” الاعلام السياحي في الجزائر واقع و آفاق ” في أحسن الظروف حيث تضمنت ديباجة الملتقى التصور العام لإشكالية و أهداف الملتقى بعدما أصبح الإعلام عاملا حاسما يلقي بظلاله على كل المجالات سواء كانت سياسية أو اجتماعية أو اقتصادية، و من بين القطاعات التي يهتم بها الإعلام الحديث نجد قطاع السياحة الذي يعد رافدا مهما و من الروافد الاقتصادية المهمة التي تساهم في الدخل الاقتصادي و تحقيق الأرباح.

ومن أجل انجاح هذا الحدث الذي يستقطب جميع المهتمين بقطاع السياحة و الإعلام كان المشرفون على قسم العلوم الإنسانية بجامعة باتنة 1 قد أنهوا كافة الترتيبات التنظيمية لعقد الملتقى الوطني حول ” الاعلام السياحي في الجزائر واقع و آفاق ” في أحسن الظروف حيث تضمنت ديباجة الملتقى التصور العام لإشكالية و أهداف الملتقى بعدما أصبح الإعلام عاملا حاسما يلقي بظلاله على كل المجالات سواء كانت سياسية أو اجتماعية أو اقتصادية، و من بين القطاعات التي يهتم بها الإعلام الحديث نجد قطاع السياحة الذي يعد رافدا مهما و من الروافد الاقتصادية المهمة التي تساهم في الدخل الاقتصادي و تحقيق الأرباح.

زيادة على ذلك يبقى الهدف المسطر لعقد هذا الملتقى إبراز واقع الإعلام السياحي و الكشف عن أسباب عدم الاهتمام به، بالإضافة الى تسليط الضوء على الدور الفعال الذي تلعبه تكنولوجيا الإعلام و الاتصال اليوم في الترويج للسياحة في الجزائر من خلال التطبيقات المتاحة، أما أهم هدف ركز عليه المنظمون لهذا الملتقى اقتراح حلول لوضع استراتيجيات مستقبلية للاهتمام بالإعلام السياحي من خلال مناقشة تجارب عدد من الدول الرائدة في مجال الإعلام السياحي.

و من بين المحاور الخمسة التي تم التركيز عليها من طرف هيئة الملتقى الإعلام السياحي واقعه و أسباب تجاهله، بالإضافة الى دور التكنولوجيا الحديثة في الترويج للسياحة في الجزائر كما خصص المحور الرابع لأهم نماذج و تجارب الدول الرائدة في الإعلام السياحي، أما المحور الأخير فقد تضمن آفاق وضع استراتيجيات إعلامية ناجحة لترويج السياحة في الجزائر.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك