الأمن يلاحق بارونات الكمامات والقفازات والمواد المطهرة

بعد ظهور شبكات تحتكرها لخلق الندرة

باشرت مصالح الأمن  والدرك الوطني حملة واسعة للتصدي لشبكات جديدة ظهرت مع انتشار الوباء تقوم بتهريب والبزنسة  في الكمامات الطبية والمواد المطهرة والقفازات والعمل على سرقتها من المؤسسات الصحية أو شراؤها بالجملة لخلق الندرة لضمان الأرباح ولو على صحة المواطن ، وتكللت العملية بحجز الآلاف من الكمامات  والقفازات والمواد المطهرة وإحالة المخالفين على القضاء.

ففي تيارت تمكنت عناصر الدرك الوطني وأثناء حاجز للمراقبة من حجز 5460 كمامة  و2000قفاز طبي و05 أجهزة لقياس الحرارة عن بعد و26 قارورة لمحلول كحوليي  بالإضافة إلى 3205 علبة صابون سعة 400سل و369 قارون من ذات السائل سعة 02 ل كانت موجهة للمضاربة وتوقيف سائق السيارة وإحالته على القضاء ،أما بتلمسان فتمكنت عناصر أمن دائرة منصورة  من توقيف 03 أشخاص بصدد البزنسة ب1900 كمامة تم جلبها من الولايات المجاورة وتم تقديمهم امام وكيل الجمهورية ليتم إيداعهم الحبس بعد استنفاذ جميع الإجراءات القضائية من جهة أخرى تمكنت عناصر  الشرطة بأمن ولاية سيدي بلعباس من الإطاحة بشبكة متكونة من 04 أشخاص تتراوح أعمارهم بين 16 و 26 قاموا بسرقة أكثر من 3083 قفاز طبي مطاطي معقم من داخل صيدلية تابعة لمؤسسة إستشفائية عمومية بسيدي بلعباس للبزنسة بها  فقبل توقيفهم واحالتهم الى النيابة عن تهمة مواد صيدلانية (قفازات طبية) من داخل صيدلية تابعة لمؤسسة إستشفائية عمومية.

 

محمد بن ترار

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك