اختتام الطبعة الثانية لمبادرة تبادل الكتب المدرسية بالبويرة

 

اختتمت أمس بمدينة البويرة فعاليات الطبعة الثانية من المبادرة الخيرية والتضامنية الخاصة بتبادل والتبرع بالكتب المدرسية التي أشرفت على تنظيمها الجمعية الولائية للمسعفين منذ 20 سبتمبر الفارط وشهدت نجاحا باهرا من خلال توافد المئات من التلاميذ و أوليائهم من أجل التبرع بالكتب وكذا تبادلها في صور جسدت روح التضامن والتكافل الإجتماعي ، وفي السياق صرحت الأمينة العامة للجمعية السيدة”ليلى باهي” ليومية “الوسط” ” ” طيلة 67 يوما ونحن هنا في خدمة أبنائنا التلاميذ وتخفيف الأعباء عن أوليائهم خاصة في ظل الظرف الإستثنائي هذا العام كما أن نقطة البيع الوحيدة على مستوى الولاية لم تف بالغرض إلى جانب الغلاء الفاحش في أسعار الكتب وتصوروا عائلة تملك 3 أو 4 أبناء متمدرسين ” قبل أن تضيف محدثتنا ” بودي أن أشكر كل من ساهم في انجاح المبادرة من بعيد أو قريب ونحن كجمعية المسعفين سنسعى دوما لخدمة جميع فئات المجتمع ” والجدير بالإشارة تعد جمعية المسعفين صاحبة هذه المبادرة التضامنية الأولى من نوعها وتنظمها للموسم الثاني على التوالي وسط ثناء الجميع بمثل هكذا مبادرات خيرية .

أحسن مرزوق

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك