إصابة 20 صيدلي بوباء كورونا وحالة وفاة واحدة

بالإضافة إلى فقدان 12 ألف عامل لمناصبهم


كشفت النقابة الوطنية للصيادلية أن  لجنة الإحصاء التي  شكلتها توصلت إلى تسجيل  إصابة 20 صيدلي  بوباء الكورونا وحالة  وفاة  واحدة ،بالإضافة إلى  وفقدان 12 ألف عامل بالصيدليات لمناصبهم  من 11 ألف صيدلية على المستوى الوطني وذلك بفعل  غياب النقل والتنقل ناهيك عن تراجع مداخل اغلب الصيدليات بفعل الوباء مند 2 مارس الماضي.
هذا وأشارت النقابة أنها سجلت وفاة  صيدلي متأثرا بفيروس كرونا  بولاية مستغانم وإصابة 20 آخرين ب11 ولاية  منهم 08 لايزالون يواصلون العلاج وشفاء 11 آخر فيما لا يزال البقية يكابدون المرض يوميا في ظل نقص الوعي ، كما ساهمت أزمة النقل في فقدان 12 ألف عامل بالصيدليات  لمناصبهم ، في حين ساهم الحجر الصحي في تقليل  الحجم الساعي  ل83.2 بالمائة  وأرغمت الظروف المادية  63.8  من الصيدليات على تخفيف طاقمهم العامل  40.8 بالمائة قلصوه بنسبة تتراوح بين 30و50 بالمائة والبقية قلصوه إلى اقل  من 30 بالمائة بفعل تراجع المداخيل التي بلغت أكثر من 45 بالمائة ل90.6 بالمائة من الصيادلة  في حين تجاوزت ال80 من المداخيل ل21.3 بالمائة وهو ما اثر سلبا عليهم وصارو مهددين بالإفلاس خاصة في ظل عجز 57.5 بالمائة  من الصيدليات  لم يتمكن أصحابها من  تسوية ملفاتهم مع صناديق التضامن الاجتماعي والضرائب  ما يستوجب البحث عن آليات  لمعالجة المشكل في حالة استمرار الوباء.

محمد بن ترار

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك