إصابة جديدة قد تنهي موسم الدولي الجزائري محمد فارس

ج.ن

تعرض المدافع الدولي الجزائري لنادي سبال، محمد فارس إلى إصابة على مستوى الفخذ، مساء أمس الأربعاء خلال استقبال نادي ميلان (2-2) لحساب الجولة الـ29 لبطولة الكالتشيو.

اللاعب، الذي أقحم في بداية الشوط الثاني، اضطر إلى ترك مكانه في الدقيقة الـ77 بعد تعرضه للإصابة على مستوى الفخذ، حيث يخشى ابتعاده عن الميادين حتى نهاية الموسم، حسب ما أوضحته وسائل إعلام محلية. ويرتبط محمد فارس (24 سنة) مع إدارة نادي سبال بِعقد، تنقضي مدّته صيف 2022. ولا يُمانع مسؤولو النادي الإيطالي في تسريح مدافع “الخضر”، في حال استلامهم عرضا مناسبا من الناحية المالية. ولم يسلم اللاعب السابق لنادي بوردو (الرابطة الفرنسية الأولى)، من لعنة الإصابات التي ما فتئت تلاحقه منذ مدة، حيث تعرض لإصابة خطيرة على مستوى الفخذ عقب كأس إفريقيا للأمم-2019 بمصر والتي فاز بها “الخضر”.

وتعرّض محمد فارس لِإصابة خطيرة في الرّكبة اليسرى (تمزّق الأربطة الصليبية)، خلال مشاركته في مباراة ودّية مع فريقه سبال، بِتاريخ الثامن من أوت الماضي. بعد أكثر من أسبوعَين من خوضه مع المنتخب الوطني الجزائري نهائيات كأس أمم إفريقيا بِمصر. وأجرى مدافع فريق سبال الإيطالي بعد ذلك عملية جراحية، أبعدته عن المنافسات لِمدّة ستّة أشهر.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك