طباعة
رئيس حركة الإصلاح  فيلالي غويني
رئيس حركة الإصلاح فيلالي غويني ص: أرشيف
03 أيلول 2017 706

رئيس حركة الإصلاح فيلالي غويني.. للوسط:

هيئة دربال مازالت بحاجة إلى المزيد من الصلاحيات والوسائل

حاورته: إيمان لواس

ضرورة إشراك النقابات المستقلة في اجتماعات الثلاثية

المحليات المقبلة لن تشهد نسبة كبيرة في المشاركة

طالب رئيس حركة الإصلاح  فيلالي غويني في حوار خص بهالوسط- في بضرورة إشراك النقابات المستقلة في اجتماعات الثلاثية باعتبارها طرف فعال ،مبرزا أن الانتخابات المقبلة لن تشهد نسبة مشاركة كبيرة بسبب انعدام الحراك السياسي الذي يساهم في نجاح العملية الانتخابية ،داعيا السلطات إلى ضرورة تبني مخططات جديدة للتنفيس على المجتمع.


هل بدأتم في التحضير للاستحقاقات المقبلة ؟

بدأنا في التحضير للاستحقاق المقبل مباشرة بعد التشريعات الماضية ،وظهر ذلك من خلال انعقاد الجامعة الصيفية في جويلية الماضي ،وبعدما تم استعداد الهيئة الناخبة باشرت المكاتب الولائية بسحب الملفات و إعداد القوائم ، وفيما يخص البرنامج المسطر للانتخابات المحلية فهو مستمد من برنامج الحركة .

كيف تتوقعون نسبة المشاركة في الانتخابات المحلية ؟

المشهد السياسي لا يتسم بوجود حرك سياسي يساعد على إنجاح العملية الانتخابية،كل هذه الأمور تدل على عزوف و مقاطعة مما سينعكس سلبيا على  نسبة كبيرة في المشاركة في الاستحقاق المقبل ،لذلك لا بد على السلطات أن تأخد قرارات و مخططات  جريئة و جديدة   للتنفيس على المجتمع .

ماتعليقكم على التصريحات الأخيرة لدربال ،وهل ترون أن هيئته  قادرة على ضمان نزاهة الانتخابات ؟

التصريحات الأخيرة لدربالأحزاب المعارضة جاهلة بالقانون -، كان موجهة لبعض الأحزاب التي خالفت القانون ،و حركة الإصلاح غير معنية بهذا التصريح ،أما فيما يخص عمل الهيئة فيمكن القول أن هيئة دربال مازالت بحاجة إلى الصلاحيات و الوسائل ،بحاجة أيضا الى التجربة فإشرافها على الإنتخابات التشريعية الماضية لا يشكل لها رصيدا كبيرا .

العديد من النقابات تتوعد بدخول اجتماعي ساخن ،ما تعليقكم على ذلك ؟

هذا راجع إلى غياب لغة الحوار الجدي و المسؤول ،كما أن النقابات من حقها حضور الثلاثية خاصة نقابات الوظيف العمومي للدفاع على مطالب الطبقة الشغيلة .