أسعار النفط تقفز 6 بالمائة

وسط احتمال تعديل اتفاق "أوبك+"

الأناضول

قفزت أسعار النفط الخام بأكثر من 6 بالمائة في منتصف جلسة أمس الإثنين، على وقع تصريحات سعودية وإماراتية بشأن احتمالية تعديل اتفاقية تحالف (أوبك+) لخفض الإنتاج كذلك، تلقت أسعار النفط دعما ثانويا من إعلان اتحاد كبار موظفي البترول والغاز الطبيعي في نيجيريا، الإضراب عن العمل اليوم، للمطالبة بأجور ثلاثة أشهر مستحقة للأعضاء العاملين في مؤسسات الدولة والإثنين، قال وزيرا الطاقة السعودي، عبد العزيز بن سلمان والإماراتي سهيل المزروعي، في تصريحات خلال فعالية افتراضية بأبوظبي، إن احتمالية تعديل اتفاق خفض الإنتاج قائمة، حال موافقة جميع الأعضاء على ذلك.

وصعدت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت تسليم جانفي ثاني بنسبة 6.32 بالمئة أو 2.56 دولارا إلى 42.03 دولارا للبرميل كما صعدت العقود الآجلة للخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط تسليم ديسمبر بنسبة 7.03 بالمئة أو 2.66 دولارا إلى 39.78 دولارا للبرميل وقال وزير الطاقة السعودي اليوم، إن سوق النفط بدت مستقرة رغم زيادة إنتاج النفط الليبي، مقللا من خطوات استئناف غلق اقتصادات عالمية لمنع تفشي كورونا، على أسعار النفط، أو تضررها كما حصل في أبريل الماضي وبسبب تراجع الطلب على الوقود في أبريل الماضي عالميا، انهارت أسعار النفط لمتوسط 15 دولارا للبرميل، وسط تعليق لحركة النقل البري والجوي، بين معظم دول العالم.

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك