أساتذة الابتدائي في إضراب وطني الإثنين والأربعاء

النقابة ترفع 14 مطلبا للضغط على الوزارة الوصية

 

دعت، نقابة الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين، أساتذة التعليم الابتدائي إلى التوقف عن العمل في يوم احتجاجي الأربعاء 23 أكتوبر الجاري، مع عقد جمعيات عامة ولائية للتقييم والنظر في آفاق الحركة الاحتجاجية، لدفع الوزارة الوصية للإسراع في إعادة هيكل الطور الابتدائي وتقليص الحجم الساعي للأساتذة نظراً لخصوصية مهامهم وانسجاما مع ما هو معتمد في الطورين المتوسط والثانوي.

 

وأعلنت نقابة “لونباف”، عقب عقد مكتبها الوطني لاجتماعه الدوري يومي 15 و16 أكتوبر الجاري بالجزائر، في ظرف تشهد فيه الساحة التربوية والنقابية تذمراً شديدا بدأت تتجلى مظاهره في الاضطرابات الحاصلة في التعليم الابتدائي جراء تجاهل الحكومات المتعاقبة لمطالب القطاع المرفوعة منذ سنوات، أعلنت عن تمسكها بـ14 مطلبا ويتعلق الأمر بتفعيل عمل اللجنة التقنية المشتركة فيما يتعلق بتعديلات القانون الخاص بما يضمن الإنصاف لجميع الرتب والأسلاك في التصنيف والإدماج والترقية، وإعادة النظر في تصنيف أساتذة التعليم الابتدائي بما يتوافق وشهادة التوظيف والمهام البيداغوجية الموكلة، وتسريع إعادة هيكل الطور الابتدائي وتقليص الحجم الساعي للأساتذة نظراً لخصوصية مهامهم وانسجاما مع ما هو معتمد في الطورين المتوسط والثانوي، إلى جانب استحداث رتبة أستاذ لتدريس المواد العلمية ورتبة أستاذ لتدريس المواد الأدبية وأخرى لتدريس التربية البدنية في التعليم الابتدائي مع توظيف مشرفين تربويين في الابتدائي لإعفاء الأساتذة من مهام مراقبة ومرافقة التلاميذ في الساحة والمطعم والمراحيض وكل ما هو خارج قاعة التدريس.

كما طالبت النقابة بمراجعة تواريخ الدخول والخروج الخاصة بالعطلة المدرسية الصيفية في الجنوب وتحيين منح المناطق وفق الأجر الرئيسي الجديد مع توحيد نسب منح الامتياز

أترك تعليقا

لن يتم نشر إيميلك